مدرسة لا تقتصر على النقط : ESMC Business school

ESMC-Ecole-Management-Commerce-Business-School-Casablanca

* تقييم المهارات و دراسة الملف الشخصي و النفسي لكل طالب  ESMC :

* فصول للتدريب والتمثيل الشخصي لتنمية احترام الذات

* نهج عملي موجه نحو الأعمال التجارية وريادة الأعمال

بعد إعلان نتائج الباكالوريا يشعر العديد من الطلاب و آبائهم بالإحباط لعدم تحصيل درجات عليا تخول لهم إجراء مباريات ولوج العديد من التخصصات التي تكون عادة مطمح الطلاب كما العائلات. و مما يزيد هذا الإحباط هو التكلفة الباهظة للدراسات العليا لمن اختار متابعة الدراسة في مؤسسات خاصة. بين هذا و ذاك تتحول بداية العام الدراسي إلى فترة غموض و حيرة و قلق.

من أجل ذلك قدمت ESMC Business School, المدرسة العليا للتدبير و التواصل نمودجا فريدا في التكوين لهذه الفئة من الطلاب و بديلا مناسبا لأسرهم من خلال تركيزها الدقيق على شخصية الطالب و حوافزه و مواهبه و طموحه أكثر من النقط المحصل عليها. حيث وفقًا لدراسة أجريت بجامعة نيويورك MJ Mayhew & BS Selznik في عام 2016 ، غالبًا ما يكون أداء الطلاب الحاصلين على درجات متوسطة أفضل بكثير من غيرهم في مجال الأعمال .

و تسعى المدرسة لدعم هؤلاء الشباب من خلال منحهم منحة تتراوح نسبتها من 25 إلى 100٪ ، اعتمادًا على ملف تعريف الطالب والسجل المالي لوالديه. و صرح السيد توفيق راجي، المدير العام لمدرسة  ESMC Business School: « نريد أن نمنح الجميع فرصة ، بغض النظر عن المستوى الاجتماعي أو الأكاديمي ، فكل طالب يخفي بداخله إمكانيات يجب اكتشافها ». لذا يتم توفير تدريب خاص، لا تشكل فيه الدرجات ولا المستوى الاجتماعي أو اللغة عقبة.

دعم خاص لكل طالب

ESMC-Ecole-Management-Commerce-Business-School-Casablanca

ما يميز هذه المدرسة العليا، أنها نضع الطالب في قلب نموذجها البيداغوجي الفريد. حيث يتم، و من بداية السنة الدراسية , إجراء توصيف نفسي لشخصية كل طالب على حدا. و تقييم مهاراته و مواهبه و كذا التعرف على أهدافه و أحلامه و طموحاته المستقبلية حتى تلك التي لا يجرؤ عادة على البوح بها أو يخشى التعبير عنها. كل ذلك بهدف تشجيع الطلاب على معرفة قدراتهم و الإيمان بإمكانياتهم و مساعدتهم من خلال هذا التكوين الذي يهدف إلى تلبية احتياجاتهم في التعلم من أجل رسم مسارهم المستقبلي بعد الدراسة. ويقول توفيق راجي: « كل طالب يمتلك مواهب و مهارات و طموح و تطلعات مختلفة. فالدرجات وحدها لا تعكس بدقة قدرات الطالب أو نقط ضعفه, و الكل يملك الحق في أن يتطور ».

نموذج تدريس فريد

من خلال الاهتمام الوثيق بالمهارات الذاتية للطالب، تمكنت المدرسة من فرض موقعها في سوق مزدحمة من خلال تقديم منهجية تعليمية فريدة. فبالنسبة ل ESMC Business School، لا يجب أن يتم كل التكوين في الفصل الدراسي. لذا تتم برمجة حصتي المسرح واللغات لمساعدة الطلاب على تطوير قدراتهم على التعبير والتواصل والانسجام بسهولة داخل أي مجموعة أو فريق عمل. وهي لبنة أساسية في تكوين شخصية قادرة على التأقلم والتطور والقيادة.

كما تعمل المدرسة أيضا على توفير بيئة تعلم إيجابية تمكن الطالب من التعلم من أخطائه وأخطاء الآخرين دونما خجل أو خوف وذلك تحت إشراف مدرسين متخصصين وهو ما يجعل من هذه المنهجية اختيارا استراتيجيا ناجحا وتجربة فريدة.

محيط مهني قوي

ESMC-Ecole-Management-Commerce-Business-School-Casablanca

أظهرت دراسة علمية شارك في تأليفها جيمس هيكمان الحائز على جائزة نوبل، أن النجاح هو قبل كل شيء مسألة اجتهاد ومثابرة وانضباط و هي القيم التي يتم اكتسابها من خلال الإلهام والتفاعل الاجتماعي والتجارب الحية. ويعتمد نموذج المؤسسة على توفير تدريبات مهنية تطبيقية تفتحه على واقع المقاولات والشركات بهدف تهيئة الطلاب لتحديات المستقبل. كما يتعين على كل طالب تطوير مشروعه الخاص وإنشاء علامة تجارية لإذكاء روح المقاولة لديه.

وقد أعطى كل ذلك ثماره إذ قرر بعض الطلاب إنشاء علاماتهم التجارية كما هو الحال بالنسبة للطالبة سوسن. إذ تمكنت الطالبة من اكتساب المهارات الأساسية و الانفتاح على مقاولين و مهنيين و مختصين من أجل تنفيذ مشروعها. حيث أن المؤسسة تنظم العديد من اللقاءات على مدار السنة مع رواد أعمال و ناشطين جمعويين و فنانين و مختصين في المجالات الحديثة من أجل تلاقح الأفكار و توجيه الطلاب في اختياراتهم و مشاريعهم المستقبلية و الاستفادة من التجارب. كما تتيح المدرسة من خلال مختلف الأنشطة, خلق جو من الترفيه يكون الطلاب في أمس الحاجة إليه أثناء سنة دراسية مليئة بالتحديات و الإنجازات.

دبلوم مزدوج

بعد التخرج، يتلقى الطالب ديلومين. وهذا يعني الحصول على شهادة من ESMC BUSINESS SCHOOL المعتمدة من وزارة التعليم العالي و أيضًا ESCO WESFORD الفرنسية. مما سيمكن من توظيف الخريجين الشباب بسهولة في الأسواق المغربية والأوروبية، و هذا بفضل الاعتراف والاعتماد المحصل عليهما من وزارتي التعليم العالي في البلدين.

في نهاية دراسته في ESMC BUSINESS SCHOOL، يكون للطالب الاختيار بين عدة مسارات: العمل أو بدء مشروعه التجاري. أما من أراد إتمام دراسته، فيمكنه ايضا الاختيار بين : الحصول على درجة الماجستير فيBUSINESS SCHOOL ESMC أو في ESCO WESFORD في  Clermont ferrand بفرنسا.

و تجدر الاشارة إلى انه على مدى 24 عامًا ، اشتهرت الخبرة التعليمية والمهنية لمؤسسة ESCO Wesford (حاصلة على لقب المستوى الأوروبي 6 RNCP المعتمد). كما يتمتع الطلاب أيضًا بفرصة الاستفادة من الدعم من كلا المؤسستين أثناء إجراءات القبول بالمدرسة وكذا الحصول على التأشيرة.